فيتامين د (Vitamin D): فوائده ومن يجب الحصول عليه؟

50

لا شك أن فيتامين د (Vitamin D) هو أحد العناصر الغذائية الضرورية لصحة الجسم، خصوصًا صحة العظام وذلك لأنه هو العنصر الأساسي الذي يساعد على امتصاص الكالسيوم من الدم ، وبالتأكيد الكالسيوم هو العنصر المسئول عن بناء العظام. بالإضافة إلى ذلك أهمية فيتامين د (Vitamin D) للجهاز المناعي لما له من خصائص مضادة للأكسدة والالتهاب. ومن الجدير بالذكر التذكير بدور فيتامين د الفعال أيضًا في دعم نشاط خلايا الدماغ ووظائف العضلات.

ما هو فيتامين د (Vitamin D)
ما هو فيتامين د (Vitamin D)

 ما هو فيتامين د (Vitamin D)؟

فيتامين د (Vitamin D) هو أحد العناصر الغذائية الهامة التي حتمًا يحتاجها الجسم بكميات قليلة، لهذا يجب عدم الإفراط في تناول المكملات الغذائية وأيضًا الأطعمة الغنية بفيتامين د وذلك لتجنب تراكم الزيادة منها في الكبد ومن ثَم التأثير على بعض وظائف الجسم الأخرى بالإضافة إلى سهولة الإصابة والتعرض لبعض الأمراض.

 

ومن الجدير بالذكر أن فيتامين د له خصائص مضادة للأكسدة وأيضًا مضادة للالتهاب ولهذا عادةً ما يُنصح بتناوله في صورته الطبيعية أو في صورة المكملات الغذائية، خصوصًا عند الأشخاص الذين يعانون من نقصه في الجسم وعند أيضًا أصحاب الأمراض المزمنة والمناعية.

 

وأخيرًا أنواع فيتامين د والتي تنقسم إلى نوعين أساسيين هما:

  1. فيتامين D2 أو الإرجوكالسيفيرول: هذا النوع موجود في النباتات ومثال ذلك نبات الفطر (المشروم) ولأنه يتكون من مركب الإرجوكالسيفيترول فهو يساعد على امتصاص الكالسيوم والفسفور من الدم وبالتالي الحفاظ على صحة العظام والوقاية من أمراضه أيضًا. إضافة إلى ذلك هذا النوع لا يُخلق في جسم الإنسان.
  2. فيتامين D3 أو الكالسيفيرول: هذا النوع يُخلق في جلد الإنسان وأيضًا الحيوان وذلك من خلال التعرض لأشعة الشمس حيث أنه موجود في الدهون الحيوانية مثل السمن ليس هذا فقط بل موجود أيضًا في صفار البيض وزيت السمك.  

 فوائد فيتامين د (Vitamin D)

فوائد فيتامين د (Vitamin D) لا حصر لها وذلك بسبب قيمته الغذائية العالية إليك أهم وظائف فيتامين D وهي كالتالي:

  1. تعزيز صحة العظام: فهو يحافظ على قوة وكثافة العظام من خلال ارتباط فيتامين د مع الكالسيوم والفوسفور، ونتيجة لذلك يسهل امتصاص الكالسيوم والفوسفور من الأمعاء إلى الدم، وذلك بمساعدة بروتينات تُسمى الكالبيندين. وبالتالي يقي  العظام من الهشاشة والكساح وتعتبر هذه الوظيفة هي الرئيسية لفيتامين د.
  2. يساعد أيضًا في امتصاص الماغنسيوم والفوسفات.
  3. قد يساهم في محاربة الأمراض: حيث أثبتت الأبحاث أن فيتامين د قد يلعب دورًا رئيسيًا في:
  • تقليل خطر الإصابة بمرض التصلب المتعدد: حيث أثبتت الأبحاث التي أجريت عام 2018 أن  من لديه مستوى منخفض من فيتامين د هو الأكثر عرضة لزيادة خطر الإصابة بمرض التصلب العصبي المتعدد.
  • تقليل فرص الإصابة بأمراض القلب: أيضًا أعتقد الباحثون أن من يعاني انخفاضًا في مستوى فيتامين د هو الأكثر عرضة لخطر الإصابة بأمراض القلب ومثال ذلك: ارتفاع ضغط الدم وفشل القلب والسكتة الدماغية. 
  • تعزيز المناعة: لهذا يُنصح دائما الأشخاص الأكثر عرضة لخطر الإصابة بالعدوى والسرطانات  وأيضًا أمراض المناعة الذاتية، مثل التهاب المفاصل الروماتويدي والسكري من النوع الأول ومرضى التهاب الأمعاء بالحفاظ على مستوى فيتامين د الطبيعي في الجسم لتعجيل الشفاء.
  1. تقليل الاكتئاب وتحسين الحالة المزاجية أيضًا.
  2.  بعض الدراسات أشارت إلى أنه قد يلعب دورًا في التخلص من الوزن الزائد وأن نقصه قد يسبب السِمنة.

 

ما هي مصادر فيتامين د (Vitamin D)؟

في الحقيقة مصادر فيتامين د متعددة ومختلفة حيث يمكن الحصول عليه من: 

  1. التعرض لأشعة الشمس: بالتأكيد التعرض لأشعة الشمس الفوق بنفسجية على الأقل لمدة 15 دقيقة يوميًا ولكن في فترات معينة خلال اليوم يساهم في تحفيز تكوين مركب كوليكالسيفيرول أو فيتامين D3.
  2. بعض أنواع الطعام النباتية أو الحيوانية ومثال ذلك:
  •  سمك السالمون.
  • السردين.
  • السمك المملح.
  • التونة المعلبة.
  • زيت السمك.
  • كبد البقر.
  • صفار البيض.
  • جمبري.
  • الفطر العادي والمعالج بالأشعة فوق البنفسجية.
  • الحليب.
  • بعض الحبوب ودقيق الشوفان.
  • الزبادي.
  • عصير البرتقال.                                                                                                                           3.المستحضرات الدوائية: لا شك أن المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين د موجودة بوفرة على صورة أدوية شراب أو حقن عضل أو حبوب وهي سهلة في الاستخدام.

اقرأ أيضًا: فوائد العسل: إليك أكثر من 10 فوائد تعرف عليها

 أعراض نقص فيتامين د (Vitamin D)

كما وضحنا من قبل فوائد فيتامين د وبناءً عليه فإن نقص هذا الفيتامين عن معدله الطبيعي في الجسم يسبب نقص مستوى الكالسيوم ونتيجة لذلك يسبب أعراض مختلفة. ولتحديد مستوى فيتامين د لديك، سيقوم طبيبك بقياس تركيز 25-هيدروكسي فيتامين د في دمك. وبالرغم من أن الوصول إلى الحد الأدنى من فيتامين د في الدم الذي يناسب معظم الناس صعب. حيث اتفق الخبراء على أنه ربما يختلف بناءً على عمرك أو أصلك العرقي ونوع الاختبار الذي يطلبه طبيبك. ومع ذلك، ووفقًا للجنة التابعة لمجلس الغذاء والتغذية في الأكاديميات الوطنية للعلوم والهندسة والطب إلا إنه من المحتمل أن يكون: 

  •  50 نانوجرام لكل مليلتر أو أكثر مرتفعًا جدًا وقد يسبب مشاكل صحية.
  • وربما يكون 20 نانوجرام لكل مليلتر أو أكثر جيدًا بما يكفي لمعظم الأشخاص الأصحاء للحفاظ على الصحة العامة.
  • 12 نانوجرام لكل مليلتر أو أقل يعتبر ناقصًا.

ونتيجة لما وضحناه يمكن تقسيم نقص فيتامين د على النحو التالي:

  • النقص الخفيف: أقل من 20 نانوجرام لكل مليلتر.
  • النقص المتوسط: أقل من 10 نانوجرام في المليلتر.
  • النقص الشديد: أقل من 5 نانوجرام لكل مليلتر.

 

ولأن أعراض وعلامات نقص فيتامين د أكثر وضوحًا عند الأطفال لأنهم لا يزالون في طور النمو، وبالتالي مشاكل العظام لديهم أيضا أكثر وضوحًا. حيث تشمل أعراض النقص عند الأطفال ما يلي:

 

  • عضلات ضعيفة ومؤلمة.
  • النمو الغير صحيح للهيكل العظمي وذلك بسبب انحناء العظام أو ثنيها.
  • آلام العظام.
  • تشوهات المفاصل.
  • الكساح عند الأطفال.

 

بالإضافة إلى ذلك الأعراض عند البالغين،ومثال ذلك:

  • الشعور بالتعب والإرهاق. 
  • آلام العظام والمفاصل.
  • هشاشة العظام.
  • ضعف العضلات وتشنجاتها.
  • تغيرات في الحالة المزاجية.
  • الشعور بالاكتئاب.
  • تساقط الشعر.
  • صعوبة التخلص من الوزن الزائد.

 

وأخيرًا نوصي بضرورة زيارة الطبيب المختص لتلقي العلاج المناسب عند الشعور بأي من هذه الأعراض.

 

أسباب نقص فيتامين د (Vitamin D)

أسباب نقص فيتامين د (Vitamin D) متعددة والتي قد تكون:

  1. لا تحصل على ما يكفي جسمك من المواد الغذائية التي تحتوي على فيتامين د وبناءً عليه يمكنك العودة لقراءة مصادر فيتامين د كما وضحنا بالتفصيل.
  2. عدم التعرض لأشعة الشمس لوقت كافِِ.
  3. أصحاب البشرة الداكنة: حيث لديهم كمية أكبر من صباغ الميلانين الذي يجعل جلد الإنسان داكنًا. بالإضافة إلى يساعد على حمايتك من الأشعة فوق البنفسجية، ولكنه في نفس الوقت يمكن أيضًا أن يمنع قدرة بشرتك على إنتاج فيتامين د بعد التعرض لأشعة الشمس. لهذا يميل الأشخاص أصحاب البشرة الداكنة إلى إنتاج كميات أقل من فيتامين د من التعرض لأشعة الشمس مقارنة بأولئك ذوي البشرة الفاتحة.
  4. تعاني من مرض يؤثر على قدرتك على امتصاص فيتامين د مثل: مرض كرون، والتليف الكيسي، ومرض الاضطرابات الهضمية يجعل من الصعب على الأمعاء امتصاص الفيتامينات والمواد المغذية من الطعام الذي تتناوله.
  5. تعاني من مرض في الكلى أو الكبد: حيث يظهر فيتامين د على شكل غير نشط وشكل نشط يستخدمه الجسم. ولأن الكلى والكبد تحتوي على إنزيمات تحول الشكل غير النشط إلى الشكل النشط، فإن أمراض الكلى والكبد تقلل من كمية هذه الإنزيمات  المفرزة التي يصنعها الجسم، ونتيجة لذلك قد يزيد من خطر الإصابة بنقص فيتامين د.
  6. بعض الأدوية قد تجعل الكبد يكسر فيتامين د بشكل أسرع من المعتاد.
  7.  السمنة المفرطة أيضًا: وذلك لأن فيتامين د هو فيتامين قابل للذوبان في الدهون، لهذا يميل الأشخاص الذين لديهم مستوى أعلى من الدهون في الجسم إلى تخزين المزيد من فيتامين د في خلاياهم الدهنية، وبالتالي نقص فيتامين د في أجسامهم.

 

علاج نقص فيتامين د (Vitamin D)

التعرض الكافي لأشعة الشمس للحصول على فيتامين د
التعرض الكافي لأشعة الشمس للحصول على فيتامين د

لحسن الحظ أن علاج نقص فيتامين د (Vitamin D) سهل ولكن يتطلب الالتزام بتوصيات الطبيب المختص والذي يتمثل في:

  1. معرفة السبب الرئيسي في نقص فيتامين د كما وضحنا من قبل ومن ثَم علاجه.
  2. الاهتمام بتناول وجبات صحية متنوعة تحتوي على هذا الفيتامين.
  3. الالتزام بجرعات الدواء التي حددها الطبيب حسب حالتك.
  4. وأخيرًا التعرض المباشر للجسم لأشعة الشمس يوميًا لوقت كافِِ.

اقرأ أيضا: فوائد الشوفان: إليك أكثر من 10 فوائد صحية مذهلة تجعلك تتناول الشوفان يوميََا

أضرار الإفراط في تناول فيتامين د (Vitamin D)

لا شك أن تناول كميات زائدة من مكملات فيتامين د يسبب زيادة مستويات الكالسيوم في الدم،وبالتالي يمكن أن يؤدي إلى مجموعة متنوعة من المشكلات الصحية ومثال ذلك:

  • الغثيان.
  • اللامبالاة والارتباك.
  • القيء.
  • ألم في بطن.
  • الإصابة بالجفاف.
  • ضعف العضلات.
  • زيادة العطش.
  • الإمساك وكثرة عدد مرات التبول.

 

:References

https://www.healthline.com/health/food-nutrition/benefits-vitamin-d

https://www.webmd.com/diet/vitamin-d-deficiency

https://www.medicalnewstoday.com/articles/161618

https://www.mayoclinic.org/drugs-supplements-vitamin-d/art-20363792

 

د.آلاء عزت

لا تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *