فوائد العسل: إليك أكثر من 10 فوائد تعرف عليها

52

عُرف العسل منذ فترة طويلة فأصبح أساسيََا في الصناعات الدوائية، وذلك بسبب قيمته الغذائية العالية ومكوناته المختلفة. ولأن العسل يساعد في علاج العديد من الأمراض بالإضافة إلى الفوائد التي لا حصر لها  لصحة الجسم، لهذا هو بديل طبيعي قوي  يساعد في علاج أمراض القلب والأوعية الدموية، وتقليل الالتهاب، ومضاد حيوي طبيعي، وعلاج السمنة، وتحسين الذاكرة إلى جانب فائدة العسل التجميلية وغيرها من الفوائد التي سنتعرف عليها. ومن ناحية أخرى سنتعرف على أضرار الإفراط في تناول العسل.

ما هو العسل؟

مكونات العسل
مكونات العسل

العسل هو مادة غذائية لزجة القوام حلوة المذاق ينتجها النحل من رحيق الأزهار، ولأنه يحصل على حلاوته من السكريات الأحادية مثل: الجلوكوز والفركتوز لذلك هو بديل صحي للسكريات المُصنعة، وأيضًا تختلف درجة اللزوجة بناءََ على درجة الحرارة ونسبة الماء والسكر، ولأن الكائنات الحية الدقيقة لا تنمو فيه لهذا يُمكن تخزينه لفتراتِِ طويلة.

ما هي أنواع العسل؟

ولأن النحل يعتمد على مصادر مختلفة للحصول على رحيق الأزهار لذلك ينتج أنواع مختلفة في الطعم واللون والرائحة، ولكن جميع الأنواع مفيدة للصحة. وبناءً عليه ينقسم إلى ما يلي: 

  1. العسل وحيد الزهرة: نحصل عليه من رحيق نوع واحد من الأزهار.
  2. متعدد الأزهار: يُستخلص من رحيق العديد من الزهور.
  3.  المخلوط: حيث يخلط مُربي النحل أكثر من نوعِِ من العسل ليُعطي المخلوط، في حين أن هذه الأنواع مختلفة في اللون والطعم والكثافة وأيضََا مصدر الرحيق.

 الأنواع المشهورة ومثال ذلك:

  • عسل السدر: يتميز بلونه الغامق وأيضًا طعمه المميز، ويعد الأكثر استخدامًا كبديل طبي طبيعي.
  •  المانوكا: يتميز بلونه الداكن ولزوجته العالية.
  • عسل البرسيم وعسل الزهور: هما الأكثر استهلاكا يتميزان باللون الفاتح والطعم اللذيذ.
  • الكاميليا: أحد الأنواع النادرة داكنة اللون.
  • القوقازي: هذا النوع جبلي يتميز بلونه الأبيض.

القيمة الغذائية للعسل 

حتمََا القيمة الغذائية للعسل مختلفة وذلك بسبب اختلاف مصدر الرحيق بالإضافة إلى عوامل أخرى، ولكن بشكلِِ عام نجد أن ملعقة كبيرة أو 21 جرامًا منه تحتوي على 64 سعرة حرارية و17 جرامًا من السكر، إلى جانب ذلك احتوائه على الفيتامينات والمعادن ومثال ذلك:

  • الكالسيوم.
  • المغنيسيوم.
  • المنغنيز.
  • النياسين.
  • حمض البانتوثنيك.
  • الفوسفور.
  • البوتاسيوم.
  • الريبوفلافين.
  • الزنك.

بالإضافة إلى ذلك، احتوائه على كميات متفاوتة من الأحماض الأمينية والإنزيمات والمركبات المفيدة الأخرى.

ما هي فائدة العسل؟

فوائد العسل لا حصر لها  وهذا بالتأكيد بسبب قيمته الغذائية الرائعة، لذلك أصبح عنصرًا أساسيًا في الصناعات الدوائية ومستحضرات التجميل وهذا يرجع لفوائده ومثال ذلك: 

  • مصدر غني بمضادات الأكسدة:

وذلك لأنه يحتوي على مجموعة من المواد الكيميائية النباتية التي تعمل كمضادات للأكسدة كتلك الموجودة في الفواكه والخضروات. حيث تساعد مضادات الأكسدة إلى حدِِ كبير على حماية الجسم من تلف الخلايا الذي تسببه الشوارد الحرة لاحقًا.

ولأن الشوارد الحرة تساهم في الشيخوخة المبكرة وقد تساهم أيضًا في تطور الأمراض المزمنة مثل: السرطان وأمراض القلب. أظهرت الأبحاث أن المركبات المضادة للأكسدة الموجودة فيه والتي تسمى البوليفينول لها تأثيرات قوية مضادة للالتهابات.

بالإضافة إلى ذلك أثبتت بعض الدراسات التي أجريت عام 2017 إلى أنه حتمًا  يكون له تأثير وقائي للجهاز التنفسي والجهاز الهضمي والقلب والأوعية الدموية والجهاز العصبي، وكذلك قد يساعد في علاج السرطان.

  1. مضاد بكتيري وفطري قوي:

أظهرت الأبحاث أن العكبر الموجود في العسل في الواقع له خصائص مضادة للفطريات والبكتيريا. بالإضافة إلى أنه مضاد قوي للالتهاب. لذلك قد يُستخدم كعلاج موضعي أو داخلي.

   2. يساعد على التئام الجروح وعلاج الحروق:

أثبتت الدراسات التي أُجريت عام 2018 أن العسل له خصائص مضادة للميكروبات. وأيضََا أشارت دراسات أخرى أُجريت عام 2017 إلى أن العسل وغذاء ملكات النحل قد يكون لهما فوائد صحية محتملة في تثبيط الميكروبات بالإضافة إلى شفاء الجروح.

بعض التوصيات: من الجدير بالذكر أن العسل المستخدم في العلاجات الطبية قد تم فحصه وتعقيمه إلى حدِِ كبير، لذلك لا يجب استخدام النوع الذي يتم تداوله من المتجر في معالجة الجروح، إنما يجب اللجوء إلى الطبيب المختص واستشارته.

   3. علاج السعال والتهاب الحلق:

ولأنه يُستخدم أيضًا في تخفيف أعراض التهابات الجهاز التنفسي نظرََا لخصائصه المضادة للبكتيريا والمضادة للالتهابات، لذلك فهو فعال في علاج التهاب الحلق وتخفيف الألم وأيضًا علاج السعال. ولهذا أنصحك بإضافته إلى الشاي الساخن مع الليمون عند إصابتك بفيروس الانفلونزا.

   4. تعزيز صحة الجهاز الهضمي:

  • الوقاية من ارتجاع المريء بالإضافة إلى حموضة المعدة وذلك بسبب لزوجته وسمكه فهو يبطن المعدة ويحميها.
  • تحسين عملية الهضم لأنه يعتبر غذاء مفيد للبكتيريا النافعة بالأمعاء.
  • أيضًا الوقاية من التهاب القولون.

5. تحسين الذاكرة والوقاية من أمراض المخ: نظرًا لاحتوائه على مضادات الأكسدة التي تقلل الالتهابات.

6. تخفيف الوزن: وذلك لأنه بديل صحي عن السكر المُصنع الغني بالطاقة.

7. الوقاية من أمراض القلب: وذلك لاحتوائه على البوليفينول وهو مضاد أكسدة قوي بالتأكيد يساهم في:

  • خفض ضغط الدم المرتفع.
  • تقليل مستوى الكوليسترول الضار في الجسم وأيضًا تقليل نسبة الدهون الثلاثية.

8. التخلص من الأرق.

9. ضروري لمرضى السكري: حيث أكد الباحثون أن العسل قد يزيد من مستويات الاديبونيكتين إلى حدِِ كبيرِِ، وهو الهرمون الذي يقلل الالتهاب وينظم نسبة السكر في الدم أيضا. بالإضافة إلى وجود أدلة على أن تناول العسل يوميًا قد يحسن مستويات السكر في الدم عند الأشخاص المصابين بمرض السكري النوع الثاني. 

 

استخدامات العسل
استخدامات العسل

العسل مفيد للبشرة

يدخل بالتأكيد في العديد من المستحضرات التجميلية التي تخص البشرة، وذلك لأنه يساعد حتمًا على:

  • ترطيب البشرة وتنقيتها.
  • لأنه مضاد بكتيري قوي، لهذا يساعد في علاج حب الشباب والإكزيما والصدفية.
  • علاج تشققات القدمين ليس هذا فقط بل وتخفيف جفاف الجلد.
  • تفتيح البشرة وتقليل التجاعيد في آنِِ واحدِِ.
  • إلى جانب ذلك علاج حروق الشمس.

 

العسل مفيد للشعر

أيضًا لاحتوائه على العناصر الضرورية لصحة الشعر مثل الفيتامينات والمعادن، فهو بالتأكيد يدخل في صناعة مستحضرات التجميل الخاصة بالشعر لأنه يساعد على:

  • ترطيب وتغذية الشعر وبالتالي زيادة قوته ولمعانه.
  • علاج تساقط الشعر.
  • علاج القشرة التي تصيب فروة الرأس وبالتالي التخفيف من الحكة.

 

أضرار الإفراط في تناول العسل

لا شك أن الاعتدال في تناول الطعام واعتماد نظام غذائي متنوع هما أمران ضروريان لضمان حصول الجسم على العناصر الغذائية الضرورية لصحته، لذلك الإفراط في تناوله قد يسبب:

  • الحساسية عند بعض الأشخاص نادرة وبالرغم من ذلك، إلا أنها قد تظهر. وذلك بسبب وجود حبوب لقاح النحل في بعض الأنواع الخام. فحبوب لقاح النحل عبارة عن خليط من حبوب اللقاح والإنزيمات الهاضمة من النحل، في أثناء ذلك قد يسبب رد فعل تحسسي خطير ولذلك يجب أن يؤخذ في الاعتبار قبل تناوله. 
  • ولأن العسل لا يزال أحد أشكال السكر فإن الإفراط في تناوله قد يسبب مشاكل عند مرضى السكري والقلب، ويعني هذا أنه قد يجعل الجسم حتمًا عرضة للسمنة.
  • التسمم الغذائي عند الرضع لذلك يوصي بعدم إعطائه للأطفال أقل من عمر عام.  

 

د.آلاء عزت

:References

https://www.webmd.com/diet/honey-health-benefits

https://www.healthline.com/health/food-nutrition/top-raw-honey-benefits#antioxidant

https://www.mayoclinic.org/drugs-supplements-honey/art-20363819

https://www.medicalnewstoday.com/articles/302572#2

2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *