تسوس الأسنان أسبابها وطرق علاجها

31

تسوس الأسنان هي حالة تصاب فيها أجزاء من السن بالعفن، الذي يتطور بشكل تدريجي، لثقوب صغيرة أو كبيرة في حال عدم معالجته، تسبب آلامًا شديدة، ناتجة عن الالتهاب، ويمكن أن تصل لفقدان الأسنان وحدوث مضاعفات أخرى خطيرة، حيث تعتبر مشكلة تسوس الأسنان من أكثر المشكلات الصحية انتشارًا في جميع أنحاء العالم، وينتشر بشكل خاص بين الأطفال والمراهقين، لكن كل إنسان معرض في فمه للاصابة بالتسوس، لذلك في مقالتنا اليوم سنلقي الضوء على مشكلة تسوس الأسنان أسبابها وطرق علاجها، فتابعونا.

<yoastmark class=

تسوس الأسنان

يحوي تجويف الفم كغيره من أعضاء الجسم الأخرى على أنواع كثيرة من الجراثيم المتنوعة والمختلفة، التي تتكاثر وتنمو ضمن بيئة غنية بالأغذية والمشروبات الحاوية على السكريات والنشويات المطبوخة، والمعروفة باسم الكربوهيدرات المخمّرة أيضًا، تقوم الجراثيم الموجودة في جوف الفم بتحويلها لأحماض، على شكل لويحة سنية يمكن استشعارها باللسان ، وفي حال عدم تنظيف الأسنان بعد تناول الطعام بشكل منتظم، تؤدي هذه الأحماض لتآكل المعادن في الطبقة الخارجية الصلبة للسن والمعروفة بالمينا، ويؤدي هذا التآكل لتشكل فتحات صغيرة ضمن طبقة المينا.
وبمجرد أن تتشكل ثقوب في طبقة المينا، يمكن للأحماض أن تصل إلى طبقة العاج، وتعتبر أقل مقاومة للحموض، ما يؤدي لتخريبها بسرعة، وجعل الأسنان حساسة أكثر.
مع تطور تسوس السن، تصل البكتيريا والأحماض إلى الجزء الداخلي للسن المعروف بلب السن، والحاوي على الأوعية الدموية، والأعصاب . ويصبح لب السن متورمًا بسبب البكتيريا، ويضغط هذا التورم على عصب السن مسببًا الألم.
يمكن أن يمتد الضرر لخارج جذر السن ويصل للعظم مسببًا الألم في الأسنان المجاورة أيضًا.

اسباب تسوس الاسنان

يعتبر المُسبب الرئيسي لمشكلة تسوس الأسنان هو عدم تنظيفها بشكل منتظم، ومن أسباب تسوس الأسنان رغم تنظيفها ما يلي:

  • شرب المشروبات السكرية بشكل خلال أثنا النهار، حيث يشكل السكر في الفم الوقود اللازم للبكتيريا الفموية لإنتاج الحموض التي تُهاجم الطبقة الخارجية للسن، مما يزيد فرصة تسوس الأسنان.
  • تنظيف الأسنان بطريقة غير صحيحة، لا تخلص الفم من بقايا الطعام الموجود بين ثنيات الأسنان، فبالرغم من تنظيفها يظهر التسوس.
  • عدم الحصول على كمية كافية من الفلورايد، حيث أثبتت الدراسات دوره الكبير في الوقاية من التسوس، وتوقيفه في حال كان بالمراحل الأولى، ولذلك يُضاف إلى معاجين الأسنان، والغسولات الفموية، وبعض مياه الشرب.
  • الإصابة بالارتجاع المعدي المريئي يعتبر من أهم أسباب تسوس الأسنان بالرغم من تنظيفها، لأن هذه الحالة تُؤدي لارتجاع الحمض من المعدة، ووصوله للفم وإزالة طبقة المينا المغطية للأسنان، مما يؤدي لتسوسها.
  • جفاف الفم الناتج عن نقص اللعاب، لما للعاب من دور هام في منع اصابة الاسنان بالتسوس، لأنه يعمل على شطف بقايا الأغذية من بين ثنيات الأسنان، كما يحتوي على بعض المعادن المساعدة على علاج المرحلة المبكرة من التسوس.
  • بعض الأدوية تؤدي لتسوس الأسنان.
  •  المعالجة الإشعاعية للسرطان في الرأس أو الرقبة.
  • العلاج الكيميائي.
  • العمر، حيث تكون أسنان الكبار أكثر عرضة للاصابة بالتسوس من أسنان الصغار.
  • مشاكل متعلقة بالأسنان، كالتراجع اللثوي.
  • الاصابة باضطرابات التغذية، كفقد الشهية المتعمد أو الشره للطعام، يؤديان لتآكل طبقات السن وحدوث التسوس، نتيجة تحريض التقيؤ المعتمد الذي يؤدي لخروج محتوى المعدة المليء بالأحماض وملامسة الأسنان.

<yoastmark class=

شكل تسوس الاسنان

يختلف شكل تسوس الأسنان بالاعتماد على موقع السن المصاب، ومرحلة انتشار التسوس به، ففي المراحل الأولى لا تظهر أي علامات تدل على وجود التسوس، لكن من انتشار التسوس يشعر الشخص ببعض الألم عند تناول الطعام فوق السن المتسوس مع ظهور علامات سوداء دليل على النخر، ويستمر الألم وازدياد محيط المنطقة السوداء في حال عدم علاج التسوس، ووصوله للب السن.

الم تسوس الاسنان

هناك أعراض ناتجة عن ألم الأسنان قد تقتصر على الفم، أو تنتقل لخارج الفم، كما يلي:

1. أعراض ألم الأسنان الفموية

من أبرز هذه الأعراض ما يلي:

  • ألم في الفك السفلي والعلوي عند المضغ.
  • عدم القدرة على المضغ في جهة السن المتسوس.
  • حساسية الأسنان في حال شرب المشروبات الباردة، والساخنة.
  • نزيف اللثة حول السن المتسوس.
  • انتفاخ اللثة حول السن المتسوس.
  • رائحة الفم الكريهة.

2. أعراض ألم الأسنان خارج الفموية

يُسبب ألم الأسنان أعراض خارج فموية، ومنها:

  • ألم في الرأس.
  • ارتفاع درجة الحرارة، أو ما يسمى بالحمى.
  • تضخم الغدد الليمفاوية الموجودة في الفم.

ماذا يسبب تسوس الاسنان

يسبب تسوس الأسنان في حال عدم معالجته العديد من المضاعفات، ومن أبرز هذه المضاعفات:

  • ألم الأسنان المستمر، أو الذي يأتي من وقت لاخر، سواء في حال الضغط عليه أو بدون ضغط، ويعتبر من أهم مضاعفات تسوس الأسنان.
  • من المضاعفات الناتجة عن تسوس السن هي حدوث كسر فيه، نتيجة تصدع طبقة المينا، مما يجعل السن ضعيف.
  • حدوث ألم عند المضغ على السن أو العض عليه.
  • حساسية السن عند ملامسة السن لطعام بارد أو ساخن.
  • حدوث خراج سني، وهو عبارة عن التهاب في اللثة، قد ينتشر لكامل الفك أو الوجه، ويترافق مع ألم شديد وتورم في الوجه، الشعور بطعم سيئ في الفم، ناتج عن المفرزات القيحية.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • التهاب عظم الفك بسبب انتقال البكتيريا المسببة للتسوس للعظم.
  • تجرثم الدم نتيجة وصول البكتيريا المسببة للتسوس الى مجرى الدم، وهي حالة خطيرة جدًا تحتاج المعالجة الفورية.

نتائج تسوس الاسنان

تسوس الأسنان مشكلة منتشرة جدًا بين الناس، ومعظم الأشخاص لا يتعاملون معه بالجديّة المناسبة، لكنه يؤدي لمضاعفات عديدة وخطيرة وبعيدةً المدى، ومن بين هذه المضاعفات:

  1. أوجاع مؤلمة جدًا.
  2. خُراج في الأسنان.
  3. تساقط السن المتسوس، والذي يؤثر بشكل سلبي على ثقة المريض بنفسه.
  4. تكسّر السن المتسوس.
  5. مشكلة في المضغ.
  6. التهابات حادة في اللثة نتيجة الانتان، وقد تصل لتجرثم الدم.
  7. عندما تصبح الأوجاع الناتجة عن تسوس السن حادة فتعيق عملية مضغ الطعام، مما يؤدي لسوء تغذية وخسارة الوزن.

<yoastmark class=

علاج تسوس الأسنان

يتعلق علاج تسوس الأسنان بحالة التسوس ومدى خطورتها وبحالة المريض الصحية بشكل عام، ومن بين هذه العلاجات:

  • العلاج بالفلورايد.
  • تركيب الحشوة المركّبة.
  • إزالة عصب السن المتسوس.
  • وضع غطاء على السن يعمل على ترميم الأسنان التالفة، وإصلاحها.
  • خلع السن، وهي آخر مرحلة يلجأ له الطبيب في حال كان وضع السن سيء جدًا.

علاج تسوس الاسنان في البيت

هناك عدة طرق يمكن اتباعها في المنزل لإيقاف التسوس، وعلاجه في حال كان بمراحله الأولى، ومنها:

  • الامتناع عن تناول الأطعمة الغنية بالسكر، كالحلويات والمشروبات المحلاة الصناعية، لأنه مسؤول عن تغذية البكتيريا التي تسبب التسوس، ويمكن استبداله بالعسل.
  • تجنب الأطعمة الحاوية على حمض الفايتك، لأنه يسبب خلل في مستوى المعادن في الجسم لارتباطه بنسبة 80% من الفوسفور والكالسيوم، والمغنيسيوم، والزنك، والحديد ويمنع امتصاصها، وهي من أهم العناصر التي تدخل في بناء الأسنان.
  • تناول مشتقات الألبان كالحليب واللبن والجبنة، لغناها بالمعادن الضرورية لصحة الأسنان كالكالسيوم، فيتامين د3، الفسفور، والمغنيسيوم.
  • الاعتماد على نظام غذائي غني بالبيض واللحوم والأسماك، وغني بالخضروات النيئة والفواكه.
  • التعرض قدر الامكان للأشعة الشمسية، في الأوقات التي لا تكون فيها الشمس ضارة.
  • تناول الدهون الصحية كزيت جوز الهند، وزيت الزيتون، زيت كبد السمك.
  • اضافة المكسرات والبذور والحبوب الكاملة للنظام الغذائي.
  • الابتعاد عن الأطعمة المصنعة، والمحلية، والمعلبة.
  • استخدام معاجين الأسنان المدعمة بالفلورايد، لأنها تؤدي لإعادة تشكيل السن بشكل قوي.
  • المضمضة ببعض الزيوت، كزيت القرنفل، زيت جوزة الطيب، أو زيت السمسم، أو زيت جوز الهند، لأنها تؤدي لتطهير اللثة والفم، مما يؤدي لازالة البكتيريا وتعقيم الفم.
  • تنظيف الأسنان بخيط الأسنان والمضمضة بالغسول الفموي بعد تنظيف الأسنان بالمعجون.
  • غسيل الفم مرتين أسبوعيًا بمحلول ملحي، لأن الملح يحد من انتشار البكتيريا ونموها، مما يوقف التسوس ويعقم الفم.
  • يمكن هرس فصين من الثوم مع رشة ملح لصنع معجون، واستخدامه على السن المتسوس بشكل مباشر للقضاء على البكتيريا المسببة لتسوس الأسنان.
  • دعك الاسنان بجذور عرق السوس، لأنه يحوي على مركبات تقتل البكتيريا المسببة للتسوس.
  • استخدام مسحوق الكركم لدعك الاسنان به لما له من خواص مضادة للالتهاب.

<yoastmark class=

تسوس الاسنان يسبب صداع

يتعرض بعض الأشخاص للإصابة بالصداع الشديد بسبب المشاكل الحادثة في الفم والأسنان عندهم، وذلك نتيجة العديد من الأمور من أبرزها:

عندما يصل التسوس الى لب السن فإنه يؤذي العصب، ويتطور هذا الألم ليحدث صداع رأسي للمريض.

وفي الحالات الشديدة من التسوس، يسقط السن أو ينكسر، مما يجعل الشخص يعتمد فى مضغ الطعام على الجهة التي لا تحوي السن المكسور، مما يؤدي لإجهاد عضلات الفك المسؤولة عن المضغ، مسببة صداع نصفي.

وفي ختام مقالنا اليوم، وبعد أن تعرفنا على مشكلة تسوس الأسنان أسبابها وطرق علاجها، نأمل أن تكون مقالتنا قد أجابت عن جميع استفساراتكم فيما يخص هذا الموضوع.

شاهد أيضاً

ما هي فوائد عشبة بابونج

ما هي الفيتامينات المسؤولة عن زيادة الوزن 

طرق تساعد على حرق الدهون بسرعة

ما هي أضرار شرب الماء للرضيع

 

الكاتب: باسل العطار

تاريح آخر تحديث: 16/4/2024

 

لا تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *