ما هي أضرار شرب الماء للرضيع

26

 ما هي أضرار شرب الماء للرضيع و فوائد شرب المياه عند الأطفال

 ما هي أضرار شرب الماء للرضيع. لا يعطى الماء للطفل الرّضيع خلال الأشهُر الأولى من العمر، وبشكل خاص في حال كان يعتمد على الرضاعة الطبيعيّة في التغذية فقط. لأنَّ حليب الرضاعة الطبيعية من الأم يحوي على جميع العناصر الغذائية التي يحتاجها الطفل الرّضيع بما فيها الماء، كما وعلى الرغم من إثبات العديد من الدراسات الطبية هذا الموضوع، يبقى أمر تقديم المياه للرّضيع معضلة بالنسبة للأم وبشكل خاص خلال الأيّام الحارة، وفي مقالنا هذا سنستعرض شرح تفصيلي عن موضوع  تقديم المياه للرُضّع، فتابعونا.

 <yoastmark class=

 ماهي أضرار شرب الماء للرضيع

لا ينصح أطباء الأطفال الأمهات اللواتي تقل أعمار أطفالهن عن ست شهور بشرب المياه، فالرضع الذين يعتمدون على الرضاعة الطبيعية لا يحتاج جسمهن إلى المزيد من المياه الإضافية؛ لكون حليب الثدي عند الأم يحوي على 80% من المياه، الأمر الذي يحافظ على درجة رطوبتهم، وفيما يلي سنستعرض أضرار شرب الماء عند الرضيع:

يسبب اختلال في كيميائية السوائل في الجسم:

يؤدي شرب الرضيع لكمية كبيرة من المياه لإصابته بتسمم الماء، التي تترافق مع انخفاض شوارد الجسم. كالصوديوم والبوتاسيوم في مجرى الدم مما يؤدي لاختلال في معظم وظائف الجسم. كما أنها حالة خطيرة جدُا، لكون كلى الطفل في هذا العمر غير مهيأة للتعامل مع هذه الحالة، حيث نلاحظ تأثر الوظائف الطبيعية لجسم الطفل بشكل سلبي، كانخفاض درجة الحرارة، وحدوث نوبات الصرع، المؤدية لتلف الدماغ، والتي قد تؤدي لدخول الطفل في غيبوبة أو تعرضه للوفاة.

 يسبب نقص وزن الطفل الرضيع:

شرب المياه عند الرضيع الذي يقل سنه عن ست شهور، يقلل من حاجته للرضاعة الطبيعية من الأم أو الرضاعة الصناعية التي تعتمد على الحليب البودرة. ويشعره بالشبع. مما يؤدي لخسارة الوزن ولأصابته بسوء التغذية. وذلك بسبب نقص في تأمين حاجة جسمه من العناصر الغذائية التي يأخذها من الحليب.

يخفض من إدرار الحليب عند الأم المرضع:

في حال كنت تعتمدين على الرضاعة الطبيعية في تغذية طفلك. فإن إعطائه المياه يؤدي لشعوره بالشبع. كما يقلل من حاجته لشرب الحليب. كما يؤدي لتقليل إدرار الحليب من صدر الأم في النهاية. نتيجة نقص رغبة الطفل الرضيع في شرب الحليب من صدر الأم.

حاجة الأطفال الرضّع من المياه:

 يحتاج الأطفال الرضع لحوالي 0.7 إلى 0.8 لتر من المياه بشكل يومي، كمايتم الحصول على هذه الكمية عن طريق الرضاعة الطبيعية من حليب الأم. أو الاعتماد على الحليب الصناعي. بينما تبلغ حاجة الأطفال بعد بلوغ عمر السنة. حوالي أربعة أكواب يوميًا من الماء.

فوائد شرب المياه عند الأطفال الأكبر سنًا

على الرغم من ضرر شرب المياه للطفل للرضيع تحت عمر الستة شهور. إلا أنها لا تشمل فئة الأطفال فوق عمر ستة شهور فما فوق. كما من فوائد شرب المياه عند الأطفال الأكبر سنًا، ما يلي:

  • تساعد المياه في المحافظة على رطوبة جسم الطفل.
  • تؤمن المياه عملية نقل المواد المغذية والأكسجين إلى جميع خلايا الجسم.
  • تحافظ المياه على حجم الدم، كما تحافظ على توازن الكهارل في سوائل الجسم.
  • يتخلص الجسم من السموم الموجودة في مجرى الدم.
  • تسهل عملية الهضم عن طريق تنظيم حركة الأمعاء، كما تعالج الإمساك.
  • تعمل المياه على المحافظة على ليونة المفاصل في الجسم.

 <yoastmark class=

طريقة البدء بتقديم المياه للطفل الرضيع

 بعدَ أن يصبح الطفل الرضيع جاهز لشرب المياه يجب على الأم الالتزام بتطبيق النصائح التالية:

  • في الأيام الأولى يجب تقديم المياه بشكل تدريجي عن طريق تبليل شفاه الرضيع بالمياه أوّلًا.
  • بعد أسبوع من تبليل الشفاه بالمياه، يمكن تنقيط القليل من الماء في الفم حتّى يعتاد الطفل عليه.
  •  سكب القليل من الماء في الرّضاعة وجعل الطفل يشربه، في حال رفضه شرب الماء، بإمكان الأم تقديم الماء لهُ بواسطة ملعقة صغيرة. 
  • يمكن للأم أن تقدم لطفلها كمية قليلة من عصير البطيخ الطبيعي في حال رفض شرب المياه، لأنّهُ خفيف على معدة الطفل، ويحوي على نسبة كبيرة من الماء كما أنّ هضمه سهل، ويعمل على تنظيم عملية الهضم عند الطفل وتخليُّصه من الإمساك.
  • تشجيع الطفل على شرب المياه عن طريق وضعه في أكواب ملونة ذات أشكال محببة للطفل، تساعد على لفت انتباه الطفل، وزيادة حماسه لشرب المياه.
  • عدم الضغط على الطفل بشرب المياه، وتشجيعه على شربها عن طريق تقديمها له بشكل تدريجي.
  • زيادة إدخال الأطعمة الغنية بالسوائل للنظام الغذائي للطفل، وبشكل خاص الفاكهة والخضروات، لأنها غنية جدًا بالماء.
  • عدم السماح للطفل باللعب في الخارج في حال كان الجو شديد الحرارة.

نصائح يجب الالتزام بها عند شرب الأطفال الماء

سنستعرض فيما يلي أبرز النصائح الواجب إتباعها عند شرب المياه للأطفال الرضّع والأطفال الأكبر سنًا:

  • يجب استشارة الطبيب قبل إعطاء الطفل الذي يقل عمره عن ستة أشهر المياه، أثناء شهور الصيف الحار، للتعرف على الكمية التي تلبي حاجته، ومخاطر زيادتها على الطفل.
  • البدء في إدخال الماء للنظام الغذائي للطفل بعد بلوغه عمر الستة شهور، بشكل تدريجي، وذلك بالتزامن مع إدخال الأطعمة الصلبة لنظامه الغذائي.
  • لايجب تقديم العصير للطفل كبديل عن الماء، لأنه يؤدي للتسبب في حدوث مخاطر تفوق أضرار شرب المياه للرضيع، فقد يؤدي لزيادة الوزن على المدى الطويل.
  • لا يجوز إضافة الكثير من المياه إلى البودرة أثناء تحضير الحليب الصناعي، عليك الالتزام بإتباع تعليمات العبوة.
  • لايجب شرب الطفل الذي يتجاوز سنه الستة أشهر مياه الصنبور، بل يجب أولًا غليه لمدة لا يجب أن تقل عن دقيقتين، والتأكد من أن درجة حرارة المياه مناسبة قبل شربه.
  • عدم تجاوز كمية الماء التي يوصي بها الطبيب للطفل الرضيع، فمعظم الأطفال قبل بلوغ عمر العام تبلغ حاجتهم من المياه كوب واحد فقط.

 <yoastmark class=

متى يجب زيارة الطبيب؟

ينبغي على الأم زيارة الطبيب في حال أرادت أن تتأكد من أن كمية المياه التي يشربها الطفل تؤمن له الرطوبة كافية، أو في حال أن الطفل يعاني من بعض الأعراض كالقيء، أو الإسهال، أو ظهرت عليه علامات الجفاف التالية:

  • برودة اليدين والقدمين.
  • نقصان حجم البول، وعدد مرات التبول.
  • عدم الحاجة لتغيير حفاضات الطفل أكثر من مرتين في اليوم.
  • يصبح لون البول عند الطفل الرضيع أصفر غامق.
  • تشقق شفاه الطفل الرضيع.
  • بكاء الرضيع بدون دموع.
  • يعاني الطفل من الخمول، ومن النعاس غير الطبيعي.
  • تظهر بقعة لينة على أعلى رأس الطفل الرضيع.
  • يبكي الطفل بشكل مستمر من دون معرفة السبب وراء ذلك.

وفي النهاية وبعد أن استعرضنا أضرار شرب الماء عند الطفل الرضيع تحت عمر الستة أشهر، وما هي المخاطر التي يتعرض لها، وما هي أهمية شرب المياه عند الأطفال الأكبر سنًا، كما ما هي النصائح الواجب على الأم الالتزام بها بعد إدخال المياه على النظام الغذائي لطفلها الرضيع، نأمل أن تكون مقالتنا قد حققت لكم الفائدة المرجوة، وأجابت عن أسئلتكم واستفساراتكم فيما يخص هذا الموضوع.

شاهد أيضاً

فوائد الصبار للوجه والبشرة بشكل عام 

نقص الحديد في الجسم ماهي أعراضه وكيفة علاجه

نقص الحديد في الجسم ماهي أعراضه وكيفة علاجه

الكاتب: باسل العطار

آخر تحديث: 8/4/2024

3 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *